«الزهراء للبنات» تستعرض 66 مشروع تخرّج لطالبات التصميم الجرافيكي

عمان: استعرضت كلية الزهراء للبنات أمس مشاريع التخرّج لطالبات قسم التصميم الجرافيكي للفصل الدراسي الثاني للعام الأكاديمي 2016/‏‏2017م، الذي أقيم بحرم الكلية من خلال معرض «تصميم الهوية التسويقية والحملة الإعلانية المصاحبة لها»، تحت رعاية معالي الدكتور فؤاد بن جعفر الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية. وقد ضم المعرض 66 مشروعًا ضمّت خمسة محاور أساسية: محور التمور، ومحور الثروة السمكية، ومحور الثروة الحيوانية، ومحور العسل، ومحور الحملات الإعلامية، وأشرف على المشاريع نخبة من أساتذة كلية الزهراء للبنات، بالإضافة إلى مجموعة من مشرفي الوزارة الذين تكفّلوا بالتنسيق بين الطالبات وأصحاب الشركات التي اختارتها وزارة الزراعة لتصميم هويّتها التسويقية وتجديدها. كما تضمن المعرض مشاريع متعدّدة أبرزت قدرة الطالبة العُمانية على التحدّي والمساهمة في السوق بشكل مباشر، وجاءت المشاريع بطريقة إبداعية وبمواصفات جمالية عالية أنجزتها الطالبات بتقديم أنيق للعلامة التجارية وشعار الشركات، من خلال تصميم شعارها أو تجديد هوّيتها البصرية، بالإضافة إلى إنجاز مجموعة من الورقيات المكتبية منها ورقة المراسلة وبطاقة أعمال، وأظرف مراسلة، وحافظة أوراق، وتقويم مكتبي أو حائطي، ومطوية، وكتيب يشمل المعلومات الضرورية للتعريف بالشركة. وأنجزت الطالبات تصميمات متعدّدة لعبوات التغليف وملصقات داخلية وخارجية وإعلانات مطبوعة وتطبيق إلكتروني «موقع أنترنت وإعلان متحرّك».
وصمّمت الطالبات أعمالًا مطبوعة حملت رؤية فنية وفق مواصفات ومتطلبات سوق العمل، وطموح أصحاب الشركات في تأسيس هوية تسويقية، على اعتبار أنّ تسويق المنتجات يتطلّب ضوابط جمالية وتقنية ليكون العرض داخل السوق بصفة تستجيب لعلامات الجودة وفضاءات العرض.
ويعتبر افتتاح المعرض خطوة إيجابية في إطار انفتاح وزارة الزراعة على الجامعات والكليات بالسلطنة، حيث عقدت وزارة الزراعة والثروة السمكية وكلية الزهراء للبنات شراكة فاعلة لإنجاز مشاريع جرافيكية مُنفذة من قِبل الطالبات بالكلية للشركات المنضوية، وأجرت الوزارة مجموعة من اللقاءات بين طالبات كلية الزهراء للبنات وأصحاب الشركات؛ بقصد الاستجابة لمتطلّبات السوق وتحديد ضوابط المشاريع.
الجدير بالذكر أن التصميم الجرافيكي يُعد نهجًا إبداعيًا يقوم به مصمم أو مجموعة من المصممين من أجل إيصال رسالة معينة للجمهور المستهدف، ويتم استخدام أساليب متنوعة في الإنشاء والجمع بين الرموز والصور أو الكلمات لإيجاد تمثيل مرئي للأفكار والرسائل، وتوظيف التقنية الحديثة لبرامجها الحاسوبية المتنوعة في إظهار المواهب والإبداعات الفنية بجودة عالية الدقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *