تخريج الفوج الأول من الدفعة الـ30 في جامعة السلطان قابوس

مسقط – الرؤية: احتفلتْ جامعة السلطان قابوس، مساء أمس الإثنين، بتخريج الدفعة الثلاثين من طلاب الكليات العلمية، ورَعَى الحفل بتشريفٍ من لدن حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله

ورعاه- معالي محمد بن الزبير مستشار جلالة السلطان لشؤون التخطيط الاقتصادي.

وبلغ عدد الخريجين من الكليات العلمية 1283 خريجًا وخريجة؛ فمن كلية العلوم الزراعية والبحرية 235 خريجًا وخريجة، ومن كلية الهندسة 447 خريجًا وخريجة، ومن كلية الطب والعلوم الصحية 153 خريجًا وخريجة، ومن كلية التمريض 90 خريجًا وخريجة، ومن كلية العلوم 358 خريجًا وخريجة.

وقال معالي محمد بن الزبير مستشار جلالة السلطان لشؤون التخطيط الاقتصادي، راعي حفل تخرُّج الدفعة الثلاثين من طلاب جامعة السلطان قابوس: أشعر بالسعادة والفخر بالتكليف السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله ورعاه وأمد في عمره- لأقوم برعاية حفل تخريج الدفعة الثلاثين من طلاب الجامعة، ونرفع إلى مقام مولانا السلطان المعظم خالص الشكر والعرفان وأسمى التهاني لجلالته بمناسبة العيد الوطني التاسع والأربعين المجيد.

وأضاف مستشار جلالة السلطان لشؤون التخطيط الاقتصادي: التهنئة موصولة لأبنائنا الخريجين والخريجات الذين يحق لهم أن يسعدوا بهذا اليوم، متمنين لهم مستقبلا باهرا ومميزا ومكللا بالنجاح، كما أود أن أقدم تهنئة خالصة لجميع منتسبي هذه الجامعة بهذه المناسبة التي تعدُّ مصدرا للإلهام والتميز والإبداع، وأتمنى أن تتوالى على هذا الصرح العلمي بالمزيد من العطاء والتقدم والإنجاز عاما بعد عام.

وبدأ الحفل بكلمة سعادة الدكتور علي بن سعود البيماني رئيس الجامعة، ثم تم تسليم الشهادات للحاصلين على درجة الدكتوراه، والحاصلين على درجة الماجستير من الكليات العلمية. أعقب ذلك كلمة الخريجين قدمتها الخريجة إيمان بنت عبد الله المطيرية من كلية الطب والعلوم الصحية. ثم تم تسليم الشهادات للحاصلين على درجة البكالوريوس في كلية العلوم وكلية التمريض، عقبها عرض مرئي، ثم تسليم الشهادات للحاصلين على درجة البكالوريوس في كلية الهندسة.

وبعدها ألقيت قصيدة شعرية بعنوان “وسام الفخر”، ألقاها الخريج مهند بن سيف البطاشي من كلية الهندسة، واختتم الحفل بتسليم الشهادات للحاصلين على درجة البكالوريوس في كلية العلوم الزراعية والبحرية وكلية الطب والعلوم الصحية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *