حلقة عمل دولية حول الغذاء وصحة الدماغ في جامعة السلطان قابوس

مسقط – الرؤية: نظمت جامعة السلطان قابوس مُمثلة بقسم علوم الغذاء والتغذية بكلية العلوم الزراعية والبحرية وبالتعاون مع فريق بحثي حول الشيخوخة وفقد الذاكرة حلقة العمل الدولية السادسة حول الغذاء وصحة الدماغ وذلك بنادي هيئة التدريس بالجامعة، بحضور مجموعة من المهنيين الصحيين وأخصائيي التغذية من مستشفى الجامعة ووزارة الصحة ووزارة الثروة السمكية وطلبة المؤسسات التعليمية، وتستمر هذه الحلقة لمدة يومين.

وتسعى الحلقة إلى خلق الوعي حول تأثير الغذاء والتغذية على صحة الدماغ مدى الحياة، إذ تغطي الحلقة مجموعة واسعة من الموضوعات منها التعريف وأسبابه وعلاج الأمراض التنفسية العصبية وضعف الإدراك ونتائج البحوث حول الممارسات الغذائية ودورها في مجال الصحة.

ويقوم حوالي 12 متحدثًا دوليًا من الولايات المتحدة الأمريكية وقطر والهند بتبادل خبراتهم مع متحدثين من السلطنة، كما سيعرض الطلاب الدوليون أعمالهم.

من جانبه تحدث البروفيسور سولي تشانج من جامعة سيتون هول، نيوجيرسي بالولايات المتحدة الأمريكية عن الخصائص الوقائية لحمض الدوكوزاهيكسينويك (DHA) ضد التدهور العصبي.

وقدم البروفيسور وليد قرنفلة من قسم الابتكار العالمي التابع لمؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية، قطر، كلمة حول التدخل والعلاج الشخصي المخصص للتغذية في إدارة الصحة.

وتحدث الدكتور فيمالا من جامعة أنامالاي بالهند عن الإجهاد والصحة العقلية، وتحدث الدكتور موهان كومار  نائب مراقب الامتحانات بجامعة أنامالاي عن إنشاء علاج في مكان العمل يدعم الصحة العقلية. .

وقدم الدكتور ياتندرا جوشي من مؤسسة وولترز كلوير الصحية، الهند، حلقة عمل خاصة حول كيفية كتابة مخطوطة فعالة، وقد دعم هذا الحدث كلية العلوم الزراعية والبحرية، بجامعة السلطان قابوس ومؤسسة وولترز كلوير الصحية بالهند، ومؤسسة أبحاث الغذاء والدماغ بالهند، وهي منظمة غير ربحية لدعم وخلق الوعي في هذا المجال.

كما تم منح طالب واحد منحة سفر من مؤسسة أبحاث الغذاء والدماغ بالهند التي تبرعت بها بسخاء الدكتورة أماني الرواحي. كما قدم المتطوعون من طلاب جماعة علوم التغذية والغذاء بالجامعة دعمهم لتنظيم هذا الحدث.

شارك في هذه الحلقة الدولية مجموعة من المهنيين الصحيين وأخصائيي التغذية من مستشفى الجامعة ووزارة الصحة ووزارة الثروة السمكية وطلاب الجامعة وكليات أخرى من مسقط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *