علم الفراسة في تحفيز الذات والعيش بلاوظائف أولى محاضرات الملتقي الطلابي الاول بجامعة ظفار

مدارسنا: أقيمت بالجامعة  ورشة عن دور علم الفراسة في تحفيز الذات للباحث وليد الرواحي وذلك ضمن انطلاقة فعاليات الملتقي الطلابي الاول الذي ينظمه نادي الشباب والعمل بقسم الانشطة الطلابية وتعد تلك الورشة ائذاناً  لملتقى فكري وثقافي تتخلله ندوات ومحاضرات لمجموعة متميزة من المحاضرين في مجالات علوم متعددة

استعرض الباحث الرواحي تاريخ علم الفراسة ونشأته منذ اقدم العصور وكيف كان في الحضارات الصينية القديمة وماله من اسهامات في دراسة الشخصية  والسلوك الانساني في العصر الحديث حيث صار علما يعتد به في مجالات الدراسات البشرية والعلاقات الانسانية ومردود ذلك في ترقية السلوك المجتمعي ويعد اليوم من الركائز التي تعتمدها المؤسسات ذات الصلة بترقية وتطور النمو السلوكي ومالذلك من انعكاسات وتأثير في مجمل الحياة الاسرية والعلاقات الزوجية والتواصل مع افراد المجتمع بل حتى الحياة الوظيفية والمهنية للافراد واصبحت مراكز التدريب تؤلي علم الفراسة اهتماما لانه يمثل المدخل لدراسة السمات الشخصية والفطرية للافراد ومدي قابلية  واستعداهم للاداء الوظيفي والحياتي بشكل عام ويعد الان احد مفاتيح معرفة التركيبة الذهنية والتشكل الوجداني والعاطفي للافراد لذا كان الاهتمام المتعاظم لدور الفراسة في التحفيز وضمت مخطوطات حماء العرب من الدلائل ماتؤكد اهتمامهم بهذا العلم منذ قدم التاريخ فكانت كتابات ابن سينا والغزالي وابن الجوزي وافرد عباس محمود العقاد حيزا مقدرا في سلسلة العبقريات عندما تناول في سفره عبقرية الامام علي كرم الله وجه وفراستة واليوم صار كبار المختصين في مجالات التنمية البشرية يعكفون على وضع اولوية قصوى لعلم الفراسة ودوره في التنمية البشرية.  

هذا ولقد شهدت الورشة تفاعل وتجاوب من الطلاب الحضور انعكس ذلك في جملة الاسئلة والاستفسارات التي تم طرحها للمحاضر لاسيما ان الورشة تضمنت اختبارات عملية وتجارب شارك فيها الطلاب بفاعلية

وستمدد انشطة االملتقي الطلابي حيث يقدم الدكتور احمد بن علي المعشني المحاضر بكلية الاداب بالجامعة افادة عن محاضرة عن كيف اعيش في عالم بلا وظائف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *