مذكرة تفاهم بين “جيوتك” وشركة ألمانية لتوظيف تكنولوجيات الهيدروجين اقتصاديا

مسقط – الرؤية: وقعت الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان “جيوتك” مذكرة تفاهم مع الشركة الألمانية هايدروجين رايس Hydrogen Rise AG، لاستغلال فرص تكنولوجيات الهيدروجين والاقتصاد في السلطنة.

وتم توقيع مذكرة التفاهم من قبل الدكتور جي بيرند ويتمان الرئيس التنفيذي للشركة، وأولاف كارلسن الرئيس المالي للشركة، والبروفيسور مايكل موديغيل رئيس الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عُمان. وركز التعاون بين “جيوتك” و Hydrogen Rise على التطوير والتنفيذ المشترك لـ “مبادرة الهيدروجين” في عُمان. وتشمل المبادرة تحليل وعرض وإيصال الحلول الملائمة للطاقة القائمة على الهيدروجين للسلطنة. وتناولت الاتفاقية تقييم ووصف تطبيقات الهيدروجين المحددة مع زيادة الوعي العام بإمكانيات الهيدروجين.

وقال البروفيسور مايكل موديغيل رئيس الجامعة الألمانية إن تقنيات الهيدروجين تلعب دورًا أساسيًا في مستقبل صناعة الطاقة والصلب والكيماويات والحركة العالمية. ويركز تعاوننا مع Hydrogen Rise على البحث والتواصل حول المساهمة المحتملة للهيدروجين في جهود التنويع الاقتصادي في السلطنة وفرص العمل الجديدة التي تأتي معها. وفي نفس الوقت، نحن مهتمون بتحليل المجالات الأكاديمية الجديدة في مجال تكنولوجيا الهيدروجين والاقتصاد.

وقال الدكتور بيرند ويمان الرئيس التنفيذي لشركة الهيدروجين رايز:” ألمانيا هي واحدة من الدول الرائدة في مجال الهيدروجين في البحوث الأكاديمية، وعمليات إنتاج الهيدروجين والتخزين”. وأضاف :” نحن في هيدروجين رايز نشهد اهتمام الحكومات وقادة الصناعة في جميع أنحاء العالم بتطوير برامج وعمليات وتطبيقات جديدة للهيدروجين. كما يتم الآن إدراج الهيدروجين المنتج بالطاقة المتجددة بشكل متزايد في الرؤية العالمية لخلق أعمال وحلول جديدة لمعالجة تغير المناخ. نحن متحمسون جدًا للعمل الآن مع جيوتك، حيث إن الهدف النهائي من تعاوننا هو خطة أكثر تفصيلاً لإدخال حلول الطاقة القائمة على الهيدروجين ودعم بناء الخبرة الهيدروجينية الأكاديمية والتكنولوجية والاقتصادية هنا في السلطنة”.

 وأضاف أولاف كارلسن الرئيس المالي للشركة: يجري الشروع في استثمارات متزايدة استجابة للدور الذي سيؤديه الهيدروجين في قطاع الطاقة في المستقبل، إذ يستطيع الهيدروجين تخزين الطاقة وتوصيلها في شكل يمكن استخدامه على نطاق واسع، وهو أحد أنواع الوقود البديلة الواعدة لتطبيقات الطاقة المستقبلية الذي يمكن إنتاجه بدون تلوث وبدون انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون. وقد كرس أبرز الوزراء في قمة وزراء الطاقة في الاتحاد الأوروبي حلول تخزين الهيدروجين والطاقة وإمكانات تقنيات الهيدروجين للتحول إلى الطاقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *